يوم الخميس 4:09 صباحًا 24 سبتمبر، 2020

قصة عشقت عمياء , ارقى الروايات الرومانسية

ان العديد منا و خصوصا الفتيات بسن المراهقه ما بين الخامسة عشر الى سن الخامسة و العشرين يوجد العديد من اللهفة بقراءة مثل تلك الروايات

 

تعد رواية عشقت عمياء من احلى الروايات الجديدة و التي تشمل باحداثها بين الرومانسية بإسلوب درامي عظيم بأجمل الكلمات لحلوة الاحداث

 

ان رواية عشقت عمياء هي للكاتبة المصرية ايه عبد المطلب المهدي و هي من الكتاب الحديثين بمجال الكتابة و رغم صغر سنها الا انها مبهرة

 

فان رواية عشقت عمياء تدور احداثها حول بنت عمياء مهددة بالقتل و هذا بسبب ان و الدها يعمل باعمال غير قانونية و هو من اصحاب الاعمال

 

ولقد خصص لها و الدها حارس خاص لها لحمياتها من اي اضرار تقع عليها بسبب و الدها و باحد المرات التي تعرضت بها للهجوم بهدف القتل

 

وخلال ما كان ينقذها حارسها الخاص و كانت اللحظه الحاسمه و التي و قع بحبها الحارس الخاص فيها و من هذي اللحظه يبدا الصراع حتي نهاية القصة

 

ولقد اشتهرت هذي الرواية بشكل كبير حيث انها حققت نجاحا ساحقا لما فيها من احداث رومانسية مثيرة باطار درامي عظيم بأجمل الاعمال

 

وبعد نجاح هذي القصة العظيمة اشتهرت بكل الابواب حيث و جدت بالمكاتب و وجدت بمعارض الكتب و كذلك و جدت بالمتاجر الالكترونية

 

ونجد ان رواية عشقت عمياء اشتهرت كذلك على الفيس بوك بأكثر من صورة و شكل و بالنهاية بنفس المحتوى الحقيقي من احداث عظيمه رائعة

 

ان الكاتبة ايه عبد المطلب المهدي بعداشتهارها بهذه الرواية الا انها كتبت الكثير من الروايات و لكن هذي الرواية هي الشعلة التي اطلقت الشهرة

 

قصة عشقت عمياء

ارقى الروايات الرومانسية

قصص عشقنا عمياء

 

صورة



220 مشاهدة